أنت غير مسجل في منتديات جامعة الاميرة نورة بنت عبدالرحمن . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
منتديات جامعة الاميرة نورة بنت عبدالرحمن
 
 

إعـــــــــــــــــــــــــــلانـــــات
فضلا من الطالبات عدم إزعاج المشرفات على الرسائل الخاصة ومن لديها أي إستفسار تضعه في القسم المخصص أو الشكاوى إذا كان خاص جداً ......               يمنع تبادل أي حسابات خارجية ومن تتجاوز سيتم توقيف الايبي الخاص بها نهائياً   


آخر 10 مواضيع
الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
اون لاين سمية سالم محمود سمية سالم محمود

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
اون لاين سمية سالم محمود سمية سالم محمود

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
اون لاين سمية سالم محمود سمية سالم محمود

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
اون لاين سمية سالم محمود سمية سالم محمود

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
مرحبا بالجميع المحامي المحامي

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
معاني أسماء مدن المملكة العربية السعودية . N@gh@m N@gh@m

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
أرجو الإلتزام بقوانين المنتدى نقآآء نقآآء

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
التحويل الى كلية الخدمة الاجتماعية shams shams

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
بشرى لطالبات السكن انادانه انادانه

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
ضروري اريد حل ملامح توت nourauni

العودة   منتديات جامعة الاميرة نورة بنت عبدالرحمن > • منتدى الكليات العلمية • > كلية العلوم > قسم الأحياء

نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-12-2013, 01:49 PM   #1
ا.خيرية الوتيد
أعضاء هيئة التدريس


ا.خيرية الوتيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4814
 تاريخ التسجيل :  Mar 2013
 أخر زيارة : 09-07-2013 (01:00 PM)
 المشاركات : 6 [ + ]
 التقييم :  30
لوني المفضل : Cadetblue
Jic31 كل عام وآنتم بخير



جميلاتي في هذه الأسطر جمعت لكم عدد من الفضائل
أسأل الله الكريم بأن يجعلنا ممن آحسن صيامه و قيامه
وكل عام وآنتم بخيروآنتم بخير jic82.gif

لصوم عِبادةٌ من أجلِّ العِبادات،
وقربةٌ من أشرف القُربات، وطاعةٌ مباركة لها آثارُها العظيمة الكثيرة، العاجلة والآجلة، من تزكية النفوس، وإصلاح القلوب، وحفظ الجوارح والحواس من الفِتَن والشُّرور، وتهذيب الأخلاق، وفيها من الإعانة على تحصيل الأجور العظيمة، وتكفير السيِّئات المُهلِكة، والفوز بأعالي الدرجات - ما لا يُوصَف.
وناهيك بعملٍ اختَصَّه الله من بين سائر الأعمال؛ فقال كما في الحديث القدسي الصحيح: "كلُّ عمل ابنِ آدم له إلاَّ الصِّيام فإنَّه لي، وأنا أجزي به"[1]؛ رواه البخاري، فكَفَى بذلك تَنبِيهًا على شرفه، وعِظَمِ موقعه عند الله، ممَّا يُؤذِن بعِظَمِ الأجر عليه.

فإضافة الله - تعالى - الجزاءَ على الصِّيام إلى نفسه الكريمة تنبيهٌ على عِظَمِ أجر الصِّيام، وأنَّه يُضاعِف عليه الثواب، أعظم من سائر الأعمال؛ ولذلك أُضِيفَ إلى الله - تعالى - من غير اعتبار عدد؛ فدَلَّ على أنَّه عظيمٌ كثيرٌ بلا حساب.

ففي "صحيح مسلم" عن أبي هريرة - رضِي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ((كلُّ عمل ابنِ آدم يُضاعَف، الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف، قال الله - عزَّ وجلَّ -: إلا الصوم، فإنَّه لي، وأنا أجزي به))[2]، فما ظَنُّك بثوابِ عملٍ يجزي عليه الكريمُ الجواد بلا حساب؟! ﴿قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ﴾ [يونس: 58].

والإخلاص في الصِّيام أكثر من غيره؛ فإنَّه سرٌّ بين العبد وربِّه، لا يَطَّلِع عليه غيرُه؛ إذ بإمكان الصائم أن يَأكُل مُتخفِّيًا عن الناس، فإذا حفظ صيامه عن المفطرات ومنقصات الأجر، دلَّ ذلك على كمال إخلاصه لربِّه، وإحسانه العمل ابتِغاء وجهه؛ ولذا يَقول - سبحانه - في الحديث القدسي السابق: "يدع شهوتَه وطعامَه وشرابَه من أجلي"[3]، فنبَّه - سبحانه - على وجهة اختِصاصه به وبالجزاء عليه وهو الإخلاص.

والصيام جُنَّة، يَقِي الصائمَ ما يضرُّه من الشهوات، ويجنِّبه الآثام التي تَجعَل صاحبها عرضةً لعذاب النار، وتُورِثه الشَّقاء في الدنيا والآخِرة؛ كما قال - صلى الله عليه وسلم -: ((يا معشرَ الشباب، مَن استَطاع منكم الباءَةَ فليَتزوَّج، فإنَّه أغضُّ للبصر، وأحصَنُ للفرج، ومَن لم يَستَطِع فعليه بالصوم؛ فإنَّه له وِجاءٌ))[4]؛ ومعناه: أنَّ الصوم قامِعٌ لشهوة النِّكاح فيَقِي صاحِبَه عنت العزوبة ومخاطرها.

وقال - صلى الله عليه وسلم -: ((الصِّيام جُنَّة، فإذا كان يومُ صومِ أحدِكم فلا يرفث ولا يَصخَب، فإنْ سابَّه أحدٌ أو قاتَلَه فليَقُل: إني امرؤٌ صائم))[5]؛ رواه البخاري.

وفي "المسند" عن جابر - رضِي الله عنه - عن النبيِّ - صلى الله عليه وسلم - قال: ((الصِّيام جُنَّة يَستَجِنُّ بها العبدُ من النار))[6].

ومن فضائل الصَّوم: أنَّه من أسباب استِجابة الدُّعاء، ولعلَّ في قوله - تعالى -: ﴿وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ﴾ [البقرة: 186]، ما يُنبِّه على الصِّلَة الوَثِيقة بين الصِّيام وإجابة الدُّعاء.

ومن فضائل الصوم: أنَّه من أسباب تَكفِير الذُّنوب، كما في "صحيح مسلم" عن أبي هريرة - رضِي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ((الصلوات الخمس، والجمعة إلى الجمعة، ورمضان إلى رَمضان، مُكفِّرات ما بينهن إذا اجتُنِبت الكبائر))[7].

وفي "صحيح مسلم" عن أبي قتادة - رضِي الله عنه - قال: "سُئِل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عن صومِ يوم عرفة، قال - صلى الله عليه وسلم -: ((يُكفِّر السنة الماضِيَة والباقِيَة))، وسُئِل عن صيام يوم عاشوراء، فقال - صلى الله عليه وسلم -: ((يُكفِّر السنة الماضية))"[8].

ومن فضائل الصوم أنه يَشفَع لصاحِبِه يومَ القيامة؛ لما رَوَى الإمام أحمد عن عبدالله بن عمر - رضِي الله عنْهما - أنَّ النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: ((الصِّيام والقرآن يَشفَعان للعبد يومَ القيامة؛ يقول الصِّيام: أي ربِّ؛ منَعتُه الطعامَ والشهوةَ فشَفِّعني فيه، ويَقول القرآن: منَعتُه النومَ بالليل فشَفِّعني فيه، قال: فيُشَفَّعانِ))[9].

ومن فضائل الصوم فرحُ الصائم بما يَسُرُّه في العاجِل والآجِل، كما في الصحيحين عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: ((للصائم فرحتان يفرَحُهما: إذا أَفطَر فرح بفطره، وإذا لقي ربَّه فرح بصومه))[10]، وهذا من الفرح المحمود؛ لأنَّه فرحٌ بفضل الله ورحمته، ولعلَّ فرَحَه بفطره لأنَّ الله مَنَّ عليه بالهداية إلى الصِّيام والإعانة عليه حتى أكمَلَه، وبما أحلَّه الله له من الطيِّبات التي يكسبها الصِّيام لذَّة وحَلاوَة لا تُوجَد في غيره، ويَفرَح عند لقاء ربِّه حين يلقى الله راضِيَا عنه، ويجد جَزاءَه عنده كامِلاً مُوفَّرًا.

وممَّا يُنَبِّه على فضل الصِّيام وطيب عاقبته في الآخِرَة قولُه - صلى الله عليه وسلم -: ((والذي نفسُ محمدٍ بيده لَخُلُوفُ فمِ الصائم أطيبُ عند الله من رِيحِ المسك))[11]، وإنما كانت هذه الرِّيح طيِّبةً عند الله - تعالى - مع أنها كريهةٌ في الدنيا لأنها ناشئةٌ عن طاعته فهي محبوبةٌ لديه.

ولعلَّ في الحديث ما يُشِير إلى أنَّ هذا الْخُلُوف يَفُوحُ يوم القيامة من فم صاحبه أطيب من رِيحِ المسك، حين يَقِفُ بين يدي ربِّه، مثله مثل الشهيد حين يأتي يومَ القيامة؛ ففي الصحيح عن أبي هريرة - رضِي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ((ما من مَكلُومٍ يُكلَم في سبيل الله إلا جاء يومَ القيامة وكَلْمُه يَدْمَى، اللونُ لونُ دمٍ والرِّيحُ رِيحُ مسكٍ))[12]؛ متفق عليه.

ومن فضائل الصِّيام: أنَّ الله اختَصَّ أهلَه ببابٍ من أبواب الجنة لا يَدخُل منه سواهم، فيُنادَوْنَ منه يوم القيامة إكرامًا لهم، وإظهارًا لشرفهم؛ كما في الصحيحين عن سهل بن سعد - رضِي الله عنه - أنَّ النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: ((إنَّ في الجنةِ بابًا يُقال له: الريَّان، يَدخُل منه الصائمون يومَ القيامة، لا يَدخُل منه أحدٌ غيرهم، يُقال: أين الصائمون؟ فيَقُومون فيدخلون، فإذا دخلوا أُغلِق فلم يَدخُل منه أحدٌ))[13].

وانظر كيف يُقابِل عطش الصُّوَّام في الدنيا باب الريَّان، في يومٍ يَكثُر فيه العَطشَى؟ جعَلَنا الله ممَّن يشرب يومَ القيامة شربةً لا يظمأ بعدها أبدًا، بِمَنِّه وكرَمِه وَجُودِه وفضله ورحمته، فإنَّه لطيفٌ بعِباده، وهو أرحم الراحِمين.

[1] أخرجه البخاري برقم (1904) في الصوم، باب: (هل يقول: إني صائم إذا شُتِم؟)، ومسلم برقم (2700) - 163 في الصيام، باب: (فضل الصيام)، من حديث أبي هريرة - رضي الله عنه.

[2] سبق تخريجه.

[3] أخرجه البخاري برقم (1984) في الصوم، باب: (فضل الصوم)، ومسلم برقم (1151) - 164، في الصيام، باب: (فضل الصوم)، عن أبي هريرة - رضي الله عنه.

[4] أخرجه البخاري برقم (5065) في النكاح، باب: (قول النبي - صلى االله عليه وسلم -: مَن استطاع...)، ومسلم برقم (1400) في النكاح، باب: (استحباب النكاح لِمَن تاقَتْ نفسُه إليه...)، من حديث عبدالله بن مسعود - رضِي الله عنه.

[5] سبق تخريجه.

[6] أخرجه الإمام أحمد في "مسنده" (3/396) قال المنذري في "الترغيب" (2/83): رواه أحمد بإسنادٍ حسن والبيهقي.

[7] أخرجه مسلم برقم (233) - 16، في الطهارة، باب: (الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة...).

[8] جزءٌ من حديثٍ أخرجه مسلم برقم (1162) - 197 في الصيام، باب: (استحباب صيام ثلاثة أيَّام من كلِّ شهر...).

[9] أخرجه أحمد في "المسند" (2/174)، والحاكم في "المستدرك" (1/554)، والبيهقي في "مجمع الزوائد" (3/181)، قال أحمد شاكر في تحقيق "المسند" (6627): إسناده صحيح.

[10] أخرجه البخاري برقم (1904) في الصوم، باب: (هل يقول إني صائم إذا شُتِم؟)، ومسلم برقم (1511) - 164، في الصيام، باب: (فضل الصيام)، عن أبي هريرة - رضي الله عنه.

[11] أخرجه البخاري برقم (1894) في الصوم، باب: (فضل الصوم). ومسلم برقم (1151) - 162، في الصيام، باب: (فضل الصوم). من حديث أبي هريرة - رضي الله عنه.

[12] أخرجه البخاري برقم (237) في الوضوء، باب: (ما يقع من النجاسات في السمن والماء)، ومسلم برقم (1876) في الإمارة، باب: (فضل الجهاد والخروج في سبيل الله)، وهذا لفظ البخاري.

[13] أخرجه البخاري برقم (1896) في الصوم، باب: (الريَّان للصائمين)، ومسلم برقم (1152) في الصيام، باب: (فضل الصيام).


منقول من:

فضائل الصيام

الشيخ عبدالله بن صالح القصيِّر





;g uhl ,Nkjl fodv



 

رد مع اقتباس
قديم 07-12-2013, 04:44 PM   #2
BESHO0O
~|| عضوة جديدة ||~


الصورة الرمزية BESHO0O
BESHO0O غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1108
 تاريخ التسجيل :  Dec 2011
 أخر زيارة : 09-11-2013 (09:41 PM)
 المشاركات : 16 [ + ]
 التقييم :  23
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




كل عام وانتي بخير ي أستاذة نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ويشرفني أكون أول من ترد

وجزاك الله الجنة

وأحب أضيف على موضوعك << من بعد اذنك طبعا

رابط صفحة دينية حلوة شفتها بموقع الآسك

هنا نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

.


.



 

رد مع اقتباس
قديم 07-13-2013, 11:37 AM   #3
ا.خيرية الوتيد
أعضاء هيئة التدريس


ا.خيرية الوتيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4814
 تاريخ التسجيل :  Mar 2013
 أخر زيارة : 09-07-2013 (01:00 PM)
 المشاركات : 6 [ + ]
 التقييم :  30
لوني المفضل : Cadetblue
Jic31



حياك الله يا بيشو نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
سررت بتواجدك
سلمت أناملك


 

رد مع اقتباس
قديم 07-13-2013, 07:02 PM   #4
زهرة خريف
مرآقبة عآمة
زهرة في زمن الخريف


الصورة الرمزية زهرة خريف
زهرة خريف غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1935
 تاريخ التسجيل :  Jun 2012
 أخر زيارة : 10-24-2015 (06:54 PM)
 المشاركات : 1,318 [ + ]
 التقييم :  1085
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Gainsboro
افتراضي



كل عام وأنت بخير وصحة وسلامة أ.خيرية


 

رد مع اقتباس
قديم 07-13-2013, 07:37 PM   #5
نقآآء
{ ~ آلمشرفة العآمة للمنتدى ~ }


الصورة الرمزية نقآآء
نقآآء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 39
 تاريخ التسجيل :  Mar 2011
 أخر زيارة : 02-20-2016 (07:44 PM)
 المشاركات : 2,585 [ + ]
 التقييم :  1655
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




إضافة قيمة .. جزاكِ الله خير
جعلنا الله وإياكِ ممن يدخلون باب الريان ويُخلدون في الجنان ويستأنسون برضآ الرحمن
وكل عام وأنتِ إلى رضوان الله أقرب


 

رد مع اقتباس
قديم 07-14-2013, 03:29 AM   #6
funou sc
~|| عضوة شادة حيلها ||~


funou sc غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2388
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : 10-26-2015 (08:28 PM)
 المشاركات : 257 [ + ]
 التقييم :  39
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



جزيت خيرا ^_^


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: كل عام وآنتم بخير
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كل عام وأنتم بخير =) نقآآء التقنية والتكنولوجيا 9 05-18-2013 07:55 PM


الساعة الآن 04:02 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
BY: ! BADER ! آ© 2012

     



1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154